news-details

تريز سليمان: "رغم كل الخيبات لا يزال عندي الأمل بجيش متنور تربيت بين صفوفه.. إذا مش إسا وينتا؟"

أطلقت الفنانة الفلسطينيّة تريز سليمان البوم "موج عالي" الذي ضم تسع أغانٍ مختلفة وذلك قبل بضعة شهور ومع بدء أزمة "كورونا"، وقبل قرابة الاسبوعين أطلقت فيديو لإحدى أغنيات الألبوم "جنرال أمل" المصور في مدينة حيفا والذي ضم مجموعة من الفنانين الشباب ومن ضمنهم راقص الباليه الرّاحل أيمن صفية. إنّ تسع الأغنيات هي من كلماتها من ضمنها اغنيتان بالتعاون مع الشاعر ياسر خنجر، ابن الجولان السوري المحتل، وأغنية ضمت بيتًا من قصيدة للشاعرة أسماء عزايزة أما الالحان فهي من تأليف ريمون حداد بالإضافة لتلحينها اغنيتين.

تريز سليمان ابنة مدينة حيفا وعكا ذات تاريخ فني حافل يتميز بالتنوع الغنائي، فتغني تريز عن مختلف القضايا الأساسيّة كالحب، الوطن، التمرد، الشتاء، الأمل والطّفولة واستطاعت من خلال مسيرتها كسر الحدود المفروضة على الأقلية العربية الباقية في وطنها والوصول الى قلب الشابات والشباب في مختلف البلدان العربيّة، فأصبحت الموسيقى هي الرّابط بين الشعوب كافة وبين الشباب العربي بشكل خاص.

وقد حاورت صحيفة "الاتحاد" الفنانة تريز لمعرفة التحديات وخطواتها الفنية القادمة.

 

"الاتحاد": الألبوم الأخير ذو طابع مختلف عن الألبومات السابقة، يعكس تمرّدًا وغضبًا أكبر من البوميّ مينا او زهر اللوز، هل هذا يمثل الحالة النفسية السائدة على المجتمعات بالفترة الاخيرة؟ ام تعبير شخصي/ جماعي لطاقم العمل عن غضب معين تجاه المنظومات الثلاث التي تحاربونها؟

تريز: لكل عمل فني أقدمه هوية نصية، موسيقية وصورية مختلفة أحاول فيها الجمع ما بين الشخصي والعام.

"موج عالي" هو الألبوم الثالث بعد "زهر اللوز" و "مينا" واختيار الاسم يعكس روح المرحلة على الصعيدين الشخصي والعام.

إذ أنه الألبوم الأول بعد خوضي لتجربة الولادة، وهذا الالبوم هو التجربة التي جمعتني بالموسيقي ريمون حداد لأول مرة بعد آخر عمل قدمناه سويًّا "مجاز" عام 2007 وكذلك على الصعيد العام، فالمنطقة قد شهدت تغيرات مفصلية ومعها تبدلت الأسئلة والمشاعر وبالتالي روح الأغاني.

 

"الاتحاد": هنالك من اعترض على فيديو "جنرال أمل"، بالرغم من رسالته الهامة، ما هو سبب الاعتراض الاساسي، ما تقييمكم لهذه الردود، خاصة وأنها متوقعة بعض الشيء وتتوجه لشرائح مختلفة بغية ان تكشفها وتعريها أكثر.

تريز: فيديو "جنرال أمل " يطرح صوت جيل بأكمله، ومن ظنّ مرّةً بأنّ الأمل وهم، يفهم اليوم عند هذه النقطة المظلمة من الزّمن بأن الأمل المصحوب بالوعي، المتمرّد على اجترار البالي من الموروث، المُتبنّي لما هو قيّم منه والمستعدّ للتضحية في سبيل غدٍ أرقى وأفضل هو سلاحه الوحيد. هذا الجيل، وإن رأى نفسه وحيدًا في هذه الظلمة، سيلتفت ليجد جيشًا فيه من كل شريحة وانتماء فكري وجيل يقرع الطبول باسم الجمال في وجه رجال السلطة ووحوش رأس المال وتجّار الدّين، بالرّغم من السّدود التي تقف في طريقه وبالرغم من قهره والانكسارات.

ككل موضوع يطرح، امكانية اثارة الجدل مطروحة وهي أمر مهم جدا بنظري وإلا فما هو هدف الفن إن لم يكن لطرح الأسئلة وتسليط الضوء على مواضيع نخشاها وكسر "تابوهات"  آن أوان فضها؟

ما كنت سأسميه اعتراضًا، بل جدلاً صحياً كان لا بد منه.

 

"الاتحاد": في البوم زهر اللوز او في عرض تريز والاصدقاء كان لديك شغف بإعطاء امل للحضور وببساطة ليستمتعوا بالعرض الغنائي، هل هنالك تخطيط لجولة عروض اخرى للألبوم الجديد، مع كل التضييقيات المحيطة بسبب الازمة الصحية وغيرها؟ وماذا سيكون هدف تيريز سليمان من العرض الغنائي؟

تريز: كان من المخطط إطلاق ألبوم "موج عالي" ضمن جولة عروض واسعة في البلاد والعالم، ولكن للأسف تم إلغاء كافة العروض بسبب تفشي فيروس كورونا، ولكنني مؤمنة بأنه حتى وإن طالت هذه الفترة لا بديل حقيقي عن المنصة، البدائل الموجودة اليوم اسميها منصات افتراضية، والافتراضي سيظل افتراضيًّا حتى وان فتح نوافذًا وطرق تفكير جديدة.

وبالرغم من رأيي هذا، سأبقى أنا، وكل من يؤمن بما يعمل، بإيجاد لغة تشبهه رغما عن التضييقيات والظروف غير المألوفة، وفي نهاية الأمر، في كل غير مألوف فرصة لاستكشاف وابتكار الجديد وهذا مهم بالطّبع.

 

"الاتحاد": تحترف تريز سليمان الغناء بعدة لغات بالإضافة للغناء بلهجات عديدة وفي ذلك رسالة سامية لصهر المجتمعات كلّها في لغة موحدة وهي لغة الفن والموسيقى، ولتوسيع قاعدة المتابعين، ذوّاقي هذا الحسّ الرنان، مكاشفتهم على عوالم اخرى وتثقيفهم بواسطة هذه الاداة، وما هو تعليقك على تفاعل الجمهور معها؟

تريز: مشروع "مينا" هو مشروع موسيقي بحثي-أدائي قدم بلغات مختلفة وخصوصيته التشبيك بين الثقافات المتوسطية.

 اعتمدت الفرقة في الألبوم الموسيقي الذي صدر عام 2016 على الإرث الموسيقي، سيما ابن الأماكن المهمشة،

وحصد المشروع شعبية ملفتة لربما لأنها أغانٍ مألوفة قدمت بقالب يحترم ذهن المتلقي إيمانًا بأن هذه الأغاني نقطة التقاء بين الشعوب، سواءً في الكلمة أو الموسيقى، على عكس الصورة التي يراد فيها لهذه الشعوب أن تختلف وتتباعد.

 

"الاتحاد": اردت كسر حاجز تعريفك كفنانة "ملتزمة"، فنرى تنويعا بأغنياتك، هل توجد رسالة معينة لكسر قالب "الالتزام" الفني؟

تريز: الالتزام بنظري هو عهد الفنان على نفسه بألا يخون نفسه وأن يلتزم بإنسانيته والجدية بكل ما يقدم بغض النظر عن القيمة التي يقدمها أو النمط الموسيقي.

 

"الاتحاد: "جنرال وأمل "رتبة عسكرية ومصطلح متفائل كلمتان غير متوافقتين لماذا اخترت هذا العنوان؟

تريز: توجد فكرة مسبقة اتجاه الأشخاص المملوئين بالأمل كأنهم متهمين أو حالمين وغير واقعيين، بينما باعتقادي أنّ الأمل المصحوب بالوعي الفكري، الروحي وبالقوّة الداخلية هو سلاح.

الفكرة من وراء اختيار العنوان "جنرال أمل" كسر الفكرة النمطية التي في دماغنا بأن الحب، الأمل والجمال هي قيم هشة لا تستطيع الوقوف بوجه السلطة والظلم وأن هذه القيم بدون جنود يستطيعون الدفاع عنها بكل ما فيهم من طاقة.

 

"الاتحاد": ما هو التحدي الاساسي لفنانة فلسطينية... إمراة وأُم في ظل الحدود المفروضة علينا كأقلية باقية في وطنها امام التواصل الثقافي مع العالم العربي.

تريز: تحدي الصورة النمطية التي تفترض أن الفنانة عليها أن تبقى عازبة، أو إذا تزوجت فلا يصلح أن تكون أمًا، وان أصبحت أما فهي إما غير صالحة وإما فمن الطبيعي أن يتغير شكل ما تقدمه بصورة تتناسب مع "مهمتها الجديدة".

 

"الاتحاد": رسالة لقراء الاتحاد الناشطين والمتحزبين كيف تستطيع الاحزاب/المنظمات الشبابية أخذ دورها بنشر الفن بشكل أكبر؟ وتبني مواهب جديدة...  وهل هنالك بحسب رأيك، تقصير أو تراجع بدعم الاحزاب للفن؟

تريز: هناك تقصير وتراجع في شكل ودور الأحزاب بشكل عام وهذا ينعكس على كل المساقات وعلى شكل التعاطي مع كل الشرائح وأصحاب الحرف ومنها الفنانين.

بنظري، نقطة الانطلاق تبدأ من الجهوزية للمراجعة والنقد البناء وكسر مفهوم "المفهوم ضمنًا"، هذا ما تربينا عليه وهذا ما نتوقعه الآن أكثر من كل أوان.

رسالتي لرفاق الفكر والطريق.

 رغم كل التعب، الإحباط، الانكسارات وخيبات الأمل، لا زال عندي أمل بجيش متنور تربيت بين صفوفه. "إذا مش إسا وينتا؟"

 

تريز سليمان: "الأغاني هي نقطة التقاء بين الشعوب، سواءً في الكلمة أو الموسيقى، على عكس الصورة التي يراد فيها لهذه الشعوب أن تختلف وتتباعد"

                                                     

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب