news

إسقاط اقتراح قانون إعدام الفاسد سياسيا

أسقطت الهيئة العامة للكنيست اليوم الاربعاء، اقتراح القانون الذي ينص على منع من تقدم ضده لوائح اتهام على تشكيل حكومة في المستقبل، وهو القانون الذي طرحه رئيس المعارضة النائب يئير لبيد.

وصوت ضد القانون 53 نائبا فيما صوت مع القانون 37، مع تغييب كامل لنواب كحول لفان وأغلب نواب حزب اليمين الاستيطاني يمينا.

وبرر لبيد طرحه للقانون، بقوله انه ليس موجها ضد أحد، انما لضمان أن يكون رئيس الحكومة منشغلا في ادارة حكومة اسرائيل فقط.

ورد نتنياهو على القانون بطريقته الشعبوية المعتادة، متهما العديد من الجهات بانها قامت بتلفيق التهم له، والآن تسعى لتلفيق القوانين.

ويستفيد نتنياهو من اسقاط القانون بأنه في حال عمل على تفكيك الائتلاف وفقد الأغلبية فإن مشروع القانون لا يمكن طرحه مجددا على الكنيست إلا بعد مرور 6 أشهر من يوم اسقاطه في الكنيست.

وكانت كتلة كحول لفان قد لجأت إلى حزب يش عتيد، للمطالبة بتأجيل التصويت على مشروع القانون، الداعي لمنع شخص متهم بالجنائيات، من تشكيل حكومة جديدة، كما جاء صباح الأربعاء في "ريشت ب".

وبحسب ما ورد فإن كحول لفان اقترحوا التصويت على القانون في الأسبوع المقبل، وفي المقابل سينظرون مجددًا في إمكانية دعم القانون. وذلك بذريعة أنهم سيعرفون حتى الأربعاء القادم اذا ما كانت هناك تسوية ما في موضوع الموازنة العامة أم لا، ما يرفع من احتمال دعمهم للقانون.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب