news

الإرهابي بومبيو: "ضم الضفة قرار إسرائيلي"

بومبيو يواصل التستر على فشل حكومته، ويهاجم الصين محددا بشأن الكورونا

 

قال وزير خارجية وكر الإرهاب الأميركي مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي عقد بعد ظهر اليوم الأربعاء، بتوقيت الشرق الأوسط، إن قرار فرض ما تسمى "السيادة الإسرائيلية" على المستوطنات ومناطق شاسعة من الضفة، هو قرار إسرائيلي. كما شن هجوما على الصين وإيران.

وقال بومبيو ردا على سؤال في المؤتمر الصحفي، بشأن تشكيل حكومة الضم والاستيطان الإسرائيلية، برئاسة بنيامين نتنياهو وبيني غانتس، إنه يرحب بتشكيل الحكومة الإسرائيلية، وأن قرار "الضم" هو قرار إسرائيلي، وأن موقفه هو بومبيو، سيعرب عنه في الغرف المغلقة. وقال إن التنسيق وثيق بين وكر البيت الأبيض، وحكومة الاستيطان الصهيونية.

ويشار إلى أنه وفق اتفاقية تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة، فإن عملية "الضم" ستبدأ في مطلع تموز، وبقرار من نتنياهو، حتى لو اعترض على القرار، افتراضيا غانتس. وكما يظهر أن نتنياهو حصل على الضوء الأخضر من وكر البيت الأبيض، الخاضع كليا لسيطرة عصابات اليمين الصهيوني الاستيطاني، وخاصة الإرهابي جارد كوشنير، أحد محركات خلية البيت الأبيض، بشأن أزمة الكورونا، والتي تركز هجومها على الصين، في محاولة بائسة لحجب النظر عن فشل إدارة رئيسهم دونالد ترامب وادارته.

وهاجم بومبيو في ذات المؤتمر الصحفي الصين، وقال إن "الولايات المتحدة تثق بأن الحكومة الصينية لم تعلن عن فيروس كورونا في الوقت المناسب. وأن الصين أخفت معلومات عن كورونا عن منظمة الصحة العالمية".

كما هاجم بومبيو، الذي بسبب فشل إدارة حكومته، تحصد الكورونا أرواح عشرات آلاف الأميركان، منظمة الصحة العالمية، زاعما أنها "أخفقت حتى الآن في التعامل مع جائحة كورونا".

وهاجم بومبيو الأزعر المنفلت إيران، بعد اطلاقها قمرا اصطناعيا اليوم الأربعاء، وزعم أن إيران "انتهكت قرارات مجلس الأمن الدولي عبر إطلاق قمر إصطناعي عسكري ووعد بأن هذه الخطوة سيكون لها تداعيات". ودعا الى "محاسبة إيران على ما قامت به".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب