news

الاحتلال الاسرائيلي يعتقل العشرات في الضفة والقدس

إعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، سبعة مواطنين من منازلهم في بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، معظمهم من عائلة واحدة، وتم تحويلهم الى مراكز اعتقال وتوقيف تابعة للاحتلال في القدس للتحقيق معهم.

ويشن جيش الاحتلال الاسرائيلي بشكل يومي حملة مداهمات واعتقالات ضد ناشطين ومناضلين ضد الاحتلال في نواحي الأراضي الفلسطينية لاعتقالهم.

وطالت الاعتقالات: الفتاة نغم محمد حسن عليان (16 عاما)، والطفل معتصم حمزة عبيد، ويوسف هاشم عليان، وماجد سليمان داري، ومحمد عليان، وأنس عليان.

في السياق، اقتحمت قوات الاحتلال منزل يوسف مصطفى عبيد واعتقلت نجله فادي بعد ضريه والاعتداء عليه أمام ذويه.

كما واعتقلت قوات الاحتلال المواطن عبدالله شتات من بلدة بديا غرب سلفيت ونقلته إلى جهة مجهولة.

وفي محافظة الخليل، نقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" أن قوات الاحتلال داهمت عدة أحياء في مدينة الخليل، واقتحمت بلدتي بيت عوا ويطا، ونصبت حواجزها العسكرية على دوار "تل الرميدة الكرنتينا" المؤدي الى واد الهرية بالمدينة، وعلى مداخل بلدتي سعير وحلحول شمال الخليل، ودققت في بطاقات المواطنين الشخصية ما تسبب بإعاقة مرورهم.

وكذلك نصبت حاجزين عسكريين على مدخلي بلدة حزمة شمال شرق القدس ومنعت المواطنين من المرور وأعاقت تحركاتهم.

وفي طولكرم أفادت وكالات أنباء فلسطينية، أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: محمد حسن متروك (20 عاما) من مخيم طولكرم، وأسيد أيمن قبج (19 عاما)، وآدم قبج (24 عاما)، وكلاهما من بلدة عنبتا شرق طولكرم، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب