عقدت يوم امس في الكنيست جلسة عمل بين نواب الجبهة الديمقراطية والعربية للتغيير، مع مدير عام مؤسسة التامين الوطني مئير شبيغلر وطاقم مكتبه المهني. وشارك في الجلسة النواب د. أحمد الطيبي، النائبة عايدة توما سليمان، النائب اسامة السعدي، د. يوسف جبارين، والنائب عوفر كسيف.

وقد تناولت الجلسة عدة قضايا مركزية تهم المجتمع العربي في البلاد بكل ما يخص مؤسسة التامين الوطني، وتشمل قضايا اقامة فروع للمؤسسة في البلدات العربية، وايجاد حلول للقضايا العالقة، وتحسين الخدمات وظروف المكاتب  في عدة فروع منها الناصرة، ام الفحم، كفرقاسم، طمرة، باقة الغربية، الطيرة ، شفاعمرو واللد.  كما وتم طرح عدة مواضيع على مدير عام مؤسسة التامين الوطني مثل استقطاب موظفين عرب جدد في الفروع في البلدات العربية  وقضية تخفيض رسوم التامين الوطني للطلاب الذين يدرسون خارج البلاد والتي تشكل تكلفة كبيرة على كاهل الطلاب وعائلاتهم، وكذلك ترجمة نماذج التامين الوطني للغة العربية، وحل مشكلة مخصصات الشيخوخة وزيادة المعاشات.

هذا ووعد مدير عام مؤسسة التامين الوطني النواب  دراسة جميع الطلبات وايجاد الحلول المناسبة لها، كما وتم الاتفاق بين الاطراف على عقد جلسات مستقبلية لمتابعة القضايا المطروحة والعالقة وقضايا اخرى تخص مؤسسة التامين الوطني  والمجتمع العربي.

إعلانات

;