news-details

الحزب الشيوعي وجبهة الناصرة يدينان الاعتداء البوليسي على مها شحادة

* عضو البلدية رفاس حمدان يرافق شحادة في اعتقالها ويسلمها ترخيصا بنشر الطاولات خارج المقهى *

يدين الحزب الشيوعي وجبهة الناصرة الديمقراطية، الاعتداء البوليسي جسديا على الأخت مها شحادة صاحبة مقهى مستكة، عند مداخل السوق القديم، من ناحية درب الحجاج. إذ يؤكد هذا الاعتداء الذي لا يمكن أن يكون له أي مبرر، عدوانية الشرطة في تعاملها مع جماهيرنا العربية.

وقال جبهة الناصرة والحزب الشيوعي، إن المساءلة إن أوراق وتراخيص، لا يمكن أن يكون بيد الشرطة، بل هناك جهات ذات اختصاص في الموضوع. ولكن الشرطة لم تكتف بهذا، بل نفذت اعتداء جسديا على الأخت شحادة.

وحيا الحزب وجبهة الناصرة الأخت مها شحادة، التي هي واحدة من المبادرات من بنات وأبناء المدينة، لفتح مصالح صغيرة متواضعة في السوق القديم، ما بعث روحا جديدا في أزقة الناصرة الغاية على قلوبنا.

وكان عضو البلدية عن كتلة الجبهة فراس حمدان، قد رافق الأخت شحادة في وقت اعتقالها وحتى إطلاق سراحها. كما اهتم حمدان بأن يحضر لها اليوم ترخيصا من البلدية، للسماح لها بنشر الطاولات خارج المقهى.

توما سليمان: سنتابع القضية أمام وزير الشرطة

بدورها، قالت النائبة عايدة توما -سليمان خلال زيارة قامت بها اليوم إلى صاحبة مقهى مستكة مها شحادة برفقة رئيس كتلة الجبهة في بلدية الناصرة مصعب دخان "نؤكد أننا ملتزمون بالوقوف إلى جانب أصحاب الحق في وجه العنف الشرطوي، وسنتابع هذه القضايا أمام الوزير المسؤول عن الشرطة، غلعاد أردان، وكل الجهات المسؤولة".

وجاءت زيارة توما- سليمان ودخان للتضامن مع شحادة بعد تعرضها لاعتداء من قبل رجال شرطة في الناصرة الأسبوع الفائت.

وشرحت صاحبة المقهى في البلدة القديمة لتوما -سليمان ودخان تفاصيل ما حدث، وكيف قام رجال الشرطة بالاعتداء عليها وتكبيلها بالرغم من أنها لك تشكّل أي خطر، وأكدت أنهم تعاملوا معها بعنف شديد.

وحيّت النائبة توما-سليمان الشابة على شجاعتها ومبادرتها لإحياء البلدة القديمة بالناصرة وأكدت أن مثل هذه المشاريع النسائية ستنجح بخلق جو من الأمان داخل البلد وأن واجبنا هو دعمها ومساندتها.

وقالت توما-سليمان: بدلًا من أن تجد مها يدًا ممدودة للتعاون والدعم، امتدت يد الشرطة لتعتدي عليها، كما سبق واعتدت على السيدة دعاء السعدي في اللد قبلها ببضع أيام.

وتابعت: هذه الشرطة لا تستكفي بتقاعسها في حماية المواطنين، بل أنها تتمادى وتعتدي بنفسها عليهم وعليهن.

وأضافت: سأتابع هذه القضية مقابل الجهات المسؤولة، كما علينا جميعًا مساندة مها ورفض هذه الأعمال التي تحاول أن تتخفى خلف حجة تطبيق القانون، ولكن شرطة إسرائيل تطبق القانون على من تختار فقط ومن خلال العنف وكأنه توجد مصالح وعائلات فوق القانون.

وأردفت: نحن نشجع تنظيم عمل المصالح في البلدة القديمة وفي الناصرة عامة، ونريد أن نرى مدينتنا بمكانة سياحية تليق بمكانتها التاريخية، ونشجع النساء على المبادرة وخلق مساحات ثقافية وأمكان عمل لهن ولنساء أخريات، ولذلك سنستمر بتشجيع ومساندة مها شحادة ومستكة.

في هذا السياق أيضا:

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..