قامت سلطات الاحتلال الاسرائيلية اليوم الثلاثاء بهدم مبنى في مستوطنة "تبواح" الاسرائيلية المقامة على أراضي فلسطينية خاصة.

وتدعي عائلة المستوطنين التي تقطن في المنزل المذكور أنه بُني على أراضٍ غير معرفة كأراضي دولة أو أراضي مشاع، ولا توجد ملكية خاصة مثبتة لها. وادعى المستوطنون أنه لا يوجد قرار محكمة يوجب بهدم المبنى وأنه لم يسلموا أمر هدم.

واعتقلت سلطات الاحتلال خلال إخلاء المنزل المعد للهدم شاب قاصر وشخصين آخرين كانا قد اعتقلوا في وقت سابق اليوم.

يذكر أنه سيتم نقل، المستوطنين الى اراضي أخرى مصادرة من أصحابها الفلسطينيين.

وقد علمت التجربة ان الاحتلال لا يعيد الاراضي لاصحابها الفلسطينيين بعد اخلائها.

إعلانات

;