news

المرشح غانتس يهدد بعدوان جديد على قطاع غزة حال انتخابه

 

تعهدّ زعيم حزب "كحول لافان" الاسرائيلي الجنرال بيني غانتس، خلال جولة له في حدود قطاع غزة، بشن عدوان جديد على قطاع غزة "في المرة المقبلة سيحدث شيء هنا" مؤكدًا "سنضمن أن تكون الجولة القتالية الأخيرة".
وقال غانتس "نحن لا نسعى لان يتآكل الردع وأن تستمر الجولات القتالية. في المرة المقبلة التي سيحدث فيها شيء هن سنضمن أن تكون هذه الجولة القتالية الأخيرة. لن نقبل أي تسوية كانت بل سنجلب الحسم العسكري ونقضي على حركة حماس.
وقال غانتس انه اذا اقتضت الحاجة سيعمل على تصفية قادة حركة حماس. “لدينا شرط مزدوج – الهدوء المطلق وارجاع الأبناء – والا سنخرج في عملية واسعة النطاق"، زاعمًا أنه لدى جيش الاحتلال القدرات العملياتية "ونتحلى بالشجاعة المطلوبة للتنفيذ" قال.
وفي ذات السياق بحث رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال، أفيف كوخافي، مؤخرًا مع عدة ضباط كبار، ورؤساء أركان سابقين، "أساليب تحقيق النصر" بالجولة القتالية القادمة كما نقل عنه والا، الذي أكد أن هذا الاجتماع، يأتي عشية انعقاد ورشة العمل الجديدة، التي خطط لها كوخافي بهذا الخصوص. وستعقد الورشة الأسبوع القادم بمشاركة جنرالات سابقين، على أن تبحث الخطط العملياتية السنوية لجيش الاحتلال ومخططاته حتى العام 2030.
أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب