news

انتهاء الإضراب في كلية صفد وعودة الأطراف لطاولة المفاوضات

حيفا - عاد اليوم الاربعاء إلى العمل حوالي 100 من موظفي كلية صفد وموظفي الادارة في الكلية بعد انتهاء الاضراب. جاء تجميد الخطوات التنظيمية نتيجة لمحادثات تجري بين ممثلي الهستدروت في لواء الجليل الأعلى والمدير العام للكلية وممثلي وزارة المالية. هذا وقرر الطرفان العودة إلى طاولة المفاوضات من أجل التوقيع على اتفاقية جماعية اولى.
كما تعهدت إدارة الكلية أمام الهستدروت ولجنة العمال عدم المس بساعات عمل عمال وعاملات النظافة، مع تعزيز الحوار حول القضايا المثيرة للجدل. بالإضافة إلى ذلك، تعهدت الإدارة العمل بشفافية وتزويد لجنة العمال والهستدروت بالمعلومات والبيانات اللازمة لتنظيم حقوق العمال.
هذا ومن المتوقع عقد أول اجتماع بين الأطراف اليوم بحضور كل من مفوض علاقات العمل في وزارة العمل المحامية نافا ليفي، وممثلي الهستدروت والمدير العام للكلية شلومي بن نون.
وقال رئيس هستدروت لواء الجليل الأعلى، يونا فارتوك: "لا يمكن لأي قوة أن توقف رغبة العمال في الاتحاد والتوصل الى اتفاقية عمل جماعية. التفاني والتعاون التي ابداها الموظفون سيؤدي في نهاية المطاف إلى الاتفاق الذي طال انتظاره. اناشد جميع الأطراف لمواصلة التصرف بمسؤولية وأشكر سكرتير اللجنة المهنية في اللواء، ديفيد كوهين، الذي رافق لجنة عمال الكلية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب