news

بحرينيون ينتفضون ضد التطبيع ومشاركة إسرائيل في مؤتمر في المنامة

يشارك أربعة متحدثين من إسرائيل في المؤتمر العالمي لريادة الأعمال 2019، الذي تستضيفه البحرين بين 15-18 أبريل المقبل، وهو ما أثار جدلًا كبيرًا لدى الكثير من البحرينيين الذي رفضوا هذا التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وأعلنت وزارة الخارجية الاسرائيلية ان وزير الصناعة والاقتصاد الإسرائيلي ايلي كوهين سيزور، الشهر المقبل، البحرين في زيارة رسمية.

وأكدت الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، أمس الأول الأربعاء، أن "مشاركة شخصيات من العدو الصهيوني في مؤتمر لريادة الأعمال بالبحرين تعتبر تطبيعًا مع كيان محتل لفلسطين".

وشددت الجمعية، في سلسلة تغريدات نشرتها في صفحتها على موقع "تويتر"، على وجوب مقاطعة هذا المؤتمر المقرر عقده منتصف نيسان المقبل في البحرين.

ونشرت الجمعية البحرينية صورة للمشاركين الإسرائيليين الأربعة في المؤتمر، مرفقة إياها بعبارة: غير مرحب بكم في البحرين.

وأشارت هيئة "شباب القدس البحرين"، عبر صفحتها على "تويتر"، للشهداء الذين ارتقوا مساء الثلاثاء في الضفة الغربية المحتلة، وقالت: بالأمس فاضت أرواح ثلاثة شبان فلسطينيين على يد المحتل الإسرائيلي، وتريد غدًا أن تستضيف في مؤتمرها محتلين يجلسون بيننا وكأن شيئًا لم يحدث!

كما دعت المتحدثين من البحرين والكويت والسعودية والمغرب واليمن والسودان إلى مطالبة إدارة المؤتمر بإلغاء دعوة وفقرة الاحتلال الإسرائيلي أو أن يكون لهم وقفة شرف تسجل في التاريخ بالانسحاب ورفض الحضور مع الاحتلال.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب