news

توتير تكشف سبب اختراق حسابات رسمية، منها لبايدن وأوباما وكيم كاردشيان

كشفت شركة تويتر تفاصيل الاختراق الذي تعرضت له بعض الحسابات الرسمية، مؤكدة أن المتسللين شنوا هجوما منسقا، استهدفوا من خلاله موظفين لديهم حق الوصول إلى داخل المنظومة وأدواتها.

وقالت الشركة بأن قراصنة مجهولين نفذوا أمس الأربعاء اختراقا منسقا لحسابات تسمى خدمة المدونات الصغيرة، باستخدام إمكانية وصول عدد من موظفي هذه الشركة الأمريكية إلى أنظمتها الداخلية.

يشار إلى أن الحسابات التي تم اختراقها هي شخصيات بارزة منها حساب المرشح الرئاسي الأمريكي عن الحزب الديمقراطي جو بايدن ونجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان والرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما والملياردير إيلون ماسك ومغني الراب الأمريكي الشهير كاني ويست والعديد من الحسابات الأخرى ما أرغم شبكة تويتر على إيقاف الحسابات وعدم نشر أي تغريدات.

ومن بين حسابات المشاهير الآخرين التي تأثرت حساباتهم جيف بيزوس مؤسس أمازون ورجل الأعمال وارن بافيت وكذلك بيل جيتس المؤسس المشارك لمايكروسوفت وحسابات شركتي أوبر وأبل. كما تعرضت للاختراق أيضا حسابات هيئات تعتمد على العملة الرقمية.

وتأكد كذلك أن من بين أصحاب الحسابات الرسمية مشاهير وصحفيون ووكالات أنباء إضافة إلى حكومات وسياسيين ورؤساء دول وخدمات طوارئ. في حين لم تقدم تويتر توضيحا لما حصل، كنها قالت في بيان إن المستخدمين قد لا يتمكنون من إرسال تغريدات أو تغيير كلمات المرور بينما تعكف على مراجعة هذا الحادث والتعامل معه“.

ويشير نطاق المشكلة غير المألوف إلى أن المخترقين ربما تسللوا على مستوى النظام ككل وليس من خلال حسابات فردية. وهو أمر غير نادر الحدوث، لكنّه صدم الخبراء بنطاق الواقعة ومستوى التنسيق فيها.

وقال بعض الخبراء إن من المرجح أن المخترقين تسللوا إلى البنية التحتية الداخلية لتويتر، فيما تتابع التحقيقات بحدث وصفته بالأمني.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب