news-details

رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري يعلن استقالته على وقع الاحتجاجات

أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في خطاب تم بثه مباشرة، استقالته من منصبه، قائلا إنه سيتوجه الى قصر بعبدا لتقديم استقالته لرئيس الجمهورية اللبنانية ميشيل عون.

وكان في وقت سابق اليوم، قد أعلن مصدر لبناني رسمي كبير من خارج معسكر رئيس الوزراء سعد الحريري لرويترز إن رئيس الوزراء سيعلن على الأرجح استقالة الحكومة اليوم الثلاثاء.
وأكدت عدة مصادر آخرى إن الحريري يتجه صوب الاستقالة من رئاسة الوزراء، وهو ما تناقلته عدة مواقع وصحف لبنانية وعربية أخرى أيضًا.
وبينما يستعد الحريري لعقد المؤتمر الصحافي تمام الرابعة من بعد الظهر، وصلت تعزيزات أمنية الى بيت الوسط مقر اقامة الحريري. وقد أوفد رئيس البرلمان نبيه بري، وزير المالية على أن يتولى رئاسة الحكومة اثر الأنباء عن استقالة الحريري.
يأتي ذلك على خلفية الاحتجاجات غير المسبوقة التي يشهدها لبنان منذ نحو أسبوعين المطالبة باستقالة الحكومة، على خلفية الفساد المستشري في نظام الحكم اللبناني، ويحاول الزعماء اللبنانيون النأي بأنفسهم عن شبهات الفساد. وقد سبق واستقالت مجموعة من الوزراء من حزب القوات اللبنانية من الحكومة وانسحب نوابها من الائتلاف الحكومي.
ميدانيًا زعمت مصادر لبنانية أن أنصار لحزب الله اللبناني وحركة أمل اشتبكوا مع المتظاهرين عند حاجز طريق في بيروت وحاولت قوات لبنانية فض الاعتصام على جسر الرينغ.
وقال بيان للمتظاهرين: "نحمّل رئيس الحكومة والحكومة مجتمعة مسؤولية الاعتداءات على المتظاهرين"، ودعا الناس للنزول للتظاهر بكثافة لدفع الحكومة الى الاستقالة الفورية.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..