news

جماهير غفيرة تشيع جثمان ضحية العنف في طرعان

شيعت جماهير غفيرة في طرعان، المأسوف على شبابه فالح دحلة، البالغ من العمر 36 عاما، وكان قد لقي مصرعه متأثرا بإصابته خلال شجار عنيف اندلع في القرية مساء الجمعة، تخلله حرق ممتلكات وإطلاق مفرقعات نارية واستخدام الرصاص الحي. وترك المرحوم خلفه زوجة ثاكلة وطفلة تبلغ من العمر 6 سنوات.

وتعاني بلدة طرعان من أحداث عنف مؤسفة ومخجلة في الآونة الأخيرة بين أبناء البلد الواحد، مما خلّف حتى الآن أضرار جسيمة لممتلكات المواطنين، إضافة الى الضحية فالح دحلة، وذلك رغم التواجد الكثيف لقوات الشرطة.

ويعاني المجتمع العربي من استفحال ظواهر العنف وجرائم القتل في الآونة الأخيرة، الأمر الذي فجّر احتجاجات شعبية في طول البلاد وعرضها، مطالبين مؤسسات الأمن الاسرائيلية في الكف عن التواطؤ والتقاعس في الكشف عن المجرمين.

وفي هذا السياق، أعلنت لجنة المتابعة العليا لشؤون الجماهير العربية عن إضراب مفتوح عن الطعام أمام مقر رئيس الحكومة في القدس، لمدة ثلاثة أيام (اقرأ/ي خبرا مفصلا).

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب