news

حزب العمل يطالب باستقالة غباي على الفور

طالب عيران حرموني - زعيم حزب العمل، رئيس الحزب آفي غباي بتقديم استقالته على الفور، اثر النتائج المخيّبة بل والكارثية كما وصفها لحزب العمل في الانتخابات العامة.

وأكد حرموني أنه التقى اليوم الخميس برئيس الحزب آفي غباي، على خلفية النتائج وحصول الحزب على ستة مقاعد فقط في الكنيست. وقال "أوضحت لغباي أنه على ضوء النتائج الكارثية عليه أن يتحمل المسؤولية وأن يستقيل على لافور من منصبه كرئيس لحزب العمل، كما كان عليه أن يفعل عشية الهزيمة. كسكرتير للحزب علي وعلى ىخرين يهمهم الحزب واجب أن نقول الأمور بوضوح: كل رئيس يحظى بهذه النتائج لكان استقال على الفور".

وتابع "استقالة غباي بحد ذاتها لن تكون كافية ولن تجلب الخلاص بالطبع، لكن بدونها لا نستطيع أن نباشر بعملية اعادة التأهيل والبناء والتي يتوقع أن تكون مضنية وطويلة الأمد"!

وفاز حزب العمل بستة مقاعد بالكنيست فحسب، وسيمثله كل من: آفي غباي، طال روسو، ايتسيك شمولي، ستاف شافير، شيلي يحيموفيتش، عامير بيرتس.

تصوير: رويترز

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب