news

روسيا تصل لأعمق نقطة تحت الماء

تمكنت الغواصة الروسية المسيرة "فيتياز-دي"، من تنفيذ مهمة الوصول إلى خندق ماريانا، الذي يصنف كأعمق نقطة مائية على سطح الكرة الأرضية، لتكون أول مركبة مستقلة بالكامل تصل إلى عمق 10 آلاف و28 مترا في قاع المحيط الهادئ.
وقال الخبير العسكري أليكسي بودبيريوزكين في حديث لإذاعة سبوتنيك: "إن هذا الجهاز أكبر إنجاز لروسيا، ولا تستطيع أي دولة أخرى الاقتراب من مستواه حتى الآن. إن ما أنجز من مركبات بهذا الشكل في الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان، لم تصمم لهذه الأعماق، وهي غير مستقلة ومحدودة للغاية في حركتها".
ويأتي هذا الانجاز الروسي، بعد أن أرسلت الولايات المتحدة الأمريكية، قاذفة القنابل الاستراتيجية "بي-1" إلى المحيط الهادئ، بهدف تعزيز وجودها العسكري في تلك المنطقة.
يأتي ذلك في ظل الظروف الحالية المعقدة بين أمريكا والصين، وحرب الاتهامات بين البلدين، الأمر الذي يدفع بالجانبين لزيادة استعراض القوة، في المحيط الهادئ وبحر الصين الجنوبي.
ويشار إلى أن قاذفة "بي-1" الأمريكية مزودة بـ 24 صاروخا من طراز "إيه جي إم-158سي" البحرية المضادة للسفن بعيدة المدى، وهو ما يناسب مسرح العمليات في منطقة المحيط الهادي بحسب التصريحات الأمريكية، فيما تستعد الصين لكشف النقاب عن قاذفتها الاستراتيجية من الجيل الجديد "إتش-20"، التي تشبه القاذفة الأمريكية إلى حد بعيد من حيث الشكل والمواصفات.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب