news

زوج من صفد يتعرض إلى اعتداء عنصريّ

كشف موقع "واي نت"اليوم عن تعرض زوج عربيّ من صفد إلى اعتداءٍ عنصريّ حيث قام مجهولون بتحطيم زجاج سياراتهم واقعوا اضرارًا أخرى.

ويأتي هذا الحادث بعد حادث سابق تعرّض له الزوج، حيث خطت عبارات عنصرية على سيارتهم، وكتب عليها "العرب، أخرجوا من هنا"، قبل 3 أشهر.

وأشار الزوج، الذي قدم شكوى للشرطة، على أنهم يسكنون في صفد منذ 20 عامًا وأنهم لا ينون ترك المكان علمًا أن علاقات طيبة تربطهم بعددٍ من الجيران.

وفي تعقيبٍ لها على الحادثة، قالت الحاخام نوعا ستات، من المركز الإصلاحي للدين والدولة: أن هذه الجريمة نكراء وهي جريمة كراهية.

لكنها اضافت: الجريمة لم تفاجئنا، ففي الجو العام، والذي تقوم به وزير القضاء بالإخلال بوظيفتها وعدم معاقبة الحاخام المسؤول في صفد، شموئيل الياهو، والذي يحرض على العنصرية، فهذا الحادث سيكون تحصيل حاصل وغير غريب.

وأوضحت: في المركز الإصلاحي للدين والدولة سنستمر في العمل على مناهضة العنصرية ونستمر في مواجهة تصريحات حاخام صفد حتى ضمان حيّز عام آمن وصحي ومساوٍ للجميع.

واختتمت: في النقاش القادم فيما يتعلق بالحاخام شموئيل الياهو، والمقرر عقده في اكتوبر 2019، سنعمل على ضمان رد ملائم من المحكمة العليا لتصريحات الياهو، ردًا يؤكد على أنه لا مكان للعنصرية في سلك الخدمات العامة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب