news

سامسونغ تسحب هواتف غالاكسي فولد من الأسواق بسبب عيوب

قال مصدر مطلع اليوم الثلاثاء إن شركة سامسونغ للإلكترونيات تسحب جميع عينات الهاتف غالكسي فولد التي وزعتها على مراجعين لتجربتها بعد أن أرهقت الشركة صفعة تلقتها سمعتها بتأجيل موعد إطلاق أول هواتفها القابلة للطي.

وبدلا من تلقي الإشادات قبل إطلاق الهاتف في 26 نيسان/ أبريل بالولايات المتحدة، ابتليت الشركة الكورية الجنوبية برصد عيوب من قبل مراسلي صفحات التكنولوجيا تضمنت كسورا وانتفاخات ووميضا في الشاشات بعد يوم واحد فقط من استخدام العينات.

وكانت قد عرضت سامسونغ هذا الهاتف القابل للطي في شباط/ فبراير المنصرم بسان فرانسيسكو لتصبح أول شركة الكترونيات تعرض هاتفًا ذكيًا قابلًا للطي، متفوقة على منافسيها.

لكن الانتكاسة التي يتعرض لها الهاتف الجديد البالغ سعره 1980 دولارا أتفه من أن تقارن بأزمة انفجار بطاريات الهاتف غالاكسي نوت 7 عام 2016 التي دفعت الشركة إلى التراجع عن إطلاق هذا النوع. وقال محللون ومستثمرون إن من المرجح أن تمثل مبيعات غالكسي فولد هذا العام أقل من نصف في المئة من إجمالي مبيعات سامسونغ السنوية.

وقالت شركة سامسونغ أمس الاثنين إنها سترجئ طرح غالاكسي فولد لمدة لم تحددها لحين تحري ومراجعة كافة التقارير عن العيوب، وذلك بعد أيام من اعلان عدد من المراجعين عن المشاكل والعيوب التي رصدوها في اختبارهم للعينات. وأكدت "نعتزم تحديد موعد جديد للإطلاق خلال الأسابيع المقبلة" ووعدت "باتخاذ تدابير لتعزيز حماية الشاشة".

ورفض ممثل عن الشركة التعليق اليوم الثلاثاء.

وتخطط سامسونغ لبيع مليون جهاز غالكسي فولد هذا العام أي ما يعادل أقل من نصف في المئة من 291.3 مليون جهاز هاتف ذكي باعتها الشركة عام 2018.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب