news-details

سيتي يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي بفوزه بهدفين على فولهام

أحرز برناردو سيلفا وسيرجيو أجويرو هدفين ليستعيد مانشستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوز 2-صفر على مستضيفه فولهام باستاد كرافن كوتدج اليوم السبت. وحافظ الفوز السابع على التوالي لسيتي في الدوري على آماله في تحقيق رباعية لا سابق لها بحصد ألقاب الدوري وكأس رابطة الأندية الإنجليزي وكأس الاتحاد الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا.

وتسبب خطأ من تيموثي فوسو-منساه لاعب فولهام في منح سيتي التقدم في الدقيقة الخامسة. وقطع أجويرو تمريرة اللاعب الهولندي ومررها إلى سيلفا الذي مر من اثنين من المدافعين وسدد في مرمى سيرجيو ريكو.

وأبلغ بيب جوارديولا الصحفيين أن سيلفا يقدم أداء مذهلا مما جعله يحجز مكانه بشكل دائم في التشكيلة الأساسية. وقال "بالنظر إلى الأداء الذي يقدمه فلا أستطيع فعل أي شيء سوء وضعه في التشكيلة الأساسية".

ولعب فولهام، الذي غاب عنه هدافه ألكسندر ميتروفيتش، بخمسة مدافعين في محاولة لإيقاف هجوم سيتي مما جعل المباراة تسير في اتجاه واحد وفي النهاية لم يسدد صاحب الأرض أي كرة على المرمى.

وحصل توم كايرني قائد فولهام على خطأ عند حدود منطقة الجزاء في هجوم نادر للفريق في الشوط الأول وسط صيحات وسعادة الجماهير. لكن تمرير جو برايان العرضية كانت عالية ومرت إلى خارج الملعب.

وصنع سيلفا الهدف الثاني في الدقيقة 27 عندما وصل إلى كرة ضالة ومررها إلى أجويرو الذي تفوق في سباق سرعة على ثلاثة مدافعين وسدد من زاوية صعبة لينفرد بصدارة هدافي الدوري برصيد 19 هدفا.

وفشل سكوت باركر المدرب المؤقت فولهام في تحقيق أي فوز في 14 مباراة ضد سيتي بجميع المسابقات وتلقى الفريق الهزيمة الثامنة على التوالي.

وعاد سيتي إلى الصدارة برصيد 77 نقطة متقدما بنقطة واحدة على ليفربول الذي يستضيف توتنهام هوتسبير غدا الأحد. وقال جوارديولا "الآن نحن في الجزء الأخير من الموسم وتتبقى سبع مباريات. الأمر سهل إذا أردنا حصد اللقب فعلينا الفوز في كل مباراة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..