news-details

كنائس ومجالس ملية في الناصرة تدعو لمقاطعة الدجال جوشوا

أصدرت كنائس مركزية في مدينة الناصرة، مساء أمس السبت، ومعها مجالس مليّة، بيانا يدعو فيه إلى مقاطعة الدجال الدولي، المدعو تي بي جوشوا، والذي يدعي "النبوّة" وقامت بلدية الناصرة ورئيسها عليه سلام، بتأجيرها مدرج جبل القفزة، الأمر الذي أثار سخطا في المدينة وخارجها، خاصة وأن هذا دجال محظور دخول لدول ما، ومهو مقرّب للمؤسسة الإسرائيلية الحاكمة، وتدور حوله شبهات كثيرة.

وقد عقد مساء أمس السبت، اجتماع في دير مطرانية الروم الأرثوذكس في الناصرة، وبمبادرة من سيادة المطران كرياكوس، ومجلس الطائفة العربية الأرثوذكسية في الناصرة. وشارك في الاجتماع، ووقع على البيان، الداعون، وراعي طائفة اللاتين في الناصرة الأب أمجد صبارة، وكهنة الطائفة الارثوذكسية في الناصرة، والقس نائل أبو رحمون، راعي الكنيسة الإنجيلية الأسقفية في الناصرة. وممثل المجلس الرعوي لطائفة اللاتين في الناصرة.

 وجاء في البيان، نضع بين أياديكم هذا البيان المنبثق عن اجتماع ممثلي الرئاسات الكنسية للطوائف المسيحية والمجالس الملية التابعة لها الذي عقد مساء أمس السبت 15 حزيران الجاري، في دار المطرانية الأرثوذكسية في الناصرة وذلك من أجل التشاور وتداول قضية حضور مدّعي النبوة جوشوا الى الناصرة يومي 23 و24 حزيران الحالي وعزمه على إقامة مهرجان لا يمتّ بصلة الى الإيمان المسيحي القويم.

وتابع البيان، إننا "نتوجّه بهذا النداء ونهيب بكافة أهلنا من مسلمين ومسيحيين بمقاطعة هذا المهرجان المزمع عقده على جبل القفزة بالأيام القريبة، ولو كان ذلك حتى من باب الفضول. كما نهيب بكافة الرعاة الآباء الاجلّاء في الكنائس بالتطرق بوعظاتها في القداس الإلهي موضحين وداعين لمقاطعة مثل هذه المهرجانات البهلوانية المرفوضة على كنائسنا وأيماننا المسيحي القويم وانتمائنا الوطني ويشكّل خطرًا على النسيج الاجتماعي بالمدينة وعلى التآخي بين أبناء كلّ الطوائف من مسلمين ومسيحيين".

وقال البيان، "نريد ان نذكّر هنا بما جاء في كتابنا المقدس من أقوال المخلص يسوع المسيح وعلى الخصوص بإنجيل متى، الإصحاح ٣٤ جاء: "ويقوم أنبياء كذبة كثيرون ويُضلون كثيرين" و " لأنّه سيقوم مسحاء كذبة وأنبياء كذبة ويعطون آيات عظيمة وعجائب حتى يُضلّوا لو أمكن المختارين أيضا".

وختم البيان، قائلا، ستعمل الرئاسة الروحية والمجالس الملية للطوائف المسيحية على الاستمرار والتشاور واتخاذ الخطوات المستقبلية بحسب المستجدات على أرض الواقع والحقائق فقط.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..