news

نوّاب الجبهة في الكنيست يستنكرون تصريحات فريدمان

استنكر نوّاب الجبهة الديمقراطيّة للسلام والمساواة في الكنيست مساء اليوم –السبت- تصريحات سفير الولايات المتحدة في إسرائيل ديفيد فريدمان وأكد النواب أنّ الولايات المتحدة الأمريكيّة كانت دائمًا منحازة للاحتلال.

وأكد النائب ايمن عودة بدوره أنّ الإدارة الامريكية منحازة بنيويًّا لكل احتلال وكل عدوان على الشعوب وأنها  هي "قائدة الصراعات بالشرق وفي بلادنا، هي المستفيدة من دعم الاحتلال وزرع القلاقل كي تربح من احتياج زارعي الحروب إليها، كي تستثمر هيمنة وتحصد أموالًا من بيع السلاح وادّعاء الحماية.الإدارة الأمريكية هي طرف منحاز بنيويًّا لكل احتلال وكل عدوان وكل انتقاص من حقوق الشعوب."

وأكد عودة بأن الشعب الفلسطيني يعرف كيف يتصدى بأصالة وانتماء للاحتلال وسيّده في البيت الأبيض، ويعرف كي يراكم صمودًا ومقاومة حتى ينتزع حقه من الاحتلال وراعيته أمريكا، وذلك بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وأكّد النائب د. عوفر كسيف أن هذه التصريحات ليست الا خطوات تحضيرية لصفقة القرن الامريكية وأضاف:" تصريحات الهراء التي صرح بها السفير الأمريكي لدى اسرائيل اليوم، بخصوص حق اسرائيل في ضم مناطق من الأراضي المحتلة لها، تثبت بشكلٍ واضح سياسة "أمريكا أولًا" المنتهجة من قبل الرئيس دونالد ترامب، والتي تتجاهل كل القوانين والقرارات الدولية كقرار ٢٤٢، وتُنصب "الامبراطورية" الأمريكية كقاضٍ دولي يحدد ما هو مسموح وما هو ممنوع."

وأضاف: "ليس بإمكان حكومات اسرائيل وأمريكا طمس الحقيقة التي يعلمها الجميع، والتي تنص على أن الضفة الغربية، قطاع غزة، والقدس الشرقية هي أراضٍ فلسطينية محتلة يجب اعادتها الى أصحابها ضمن اتفاقية سلام عادلة وشاملة".وأكد كسيف أن هذه المحاولات هي ليست الا خطوات تحضيرية لصفقة القرن الامريكية التي تنوي القضاء على حل الدولتين.

واستنكرت النائبة عايدة توما-سليمان في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تصريحات السفير الأمريكي وأكدت أن:" الحكومة الأمريكيّة الحاليّة حليفة متحمّسة لخطط الضمّ التي يتغنّى بها اليمين المتطرّف في الحكومة الاسرائيليّة. صفقة القرن التابعة لهم، والتي تهدف الى الغاء الحق الفلسطيني بدولته المستقلة لن تمر"

وكان سفير الولايات المتحدة الامريكيّة في إسرائيل، دافيد فريدمان، قد صرّح في مقابلة لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكيّة نشرت اليوم –السبت-  أنه في ظروف معيّنة يوجد لإسرائيل الحق في السيطرة على مناطق من الضفة الغربّيّة، لكن على الاغلب ليس كلها.

وأضاف فريدمان في المقابلة:" الامر الأخير الذي يحتاجه العالم الان هو دولة فلسطينيّة فاشلة بين إسرائيل والأردن" وتطرق السفير الى صفقة القرن وقال ان الخطة وضعت لتحسين مستوى حياة الفلسطينيين، لكنها لن تكون بمثابة حل ثابت للصراع. وافترض ان نشرها لن يجلب معه احداث عنيفة من طرف الفلسطينيين.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب